مدير التحرير : اميرة الحسيني

رئيس جامعة عين شمس لشؤون الطلاب  يستعرض الخطة الزمنية المقترحة

: فاطمة عاشور

كتب: فاطمة عاشور

 

ترأس السيد أ.د. عبد الفتاح محمد فتحي سعود نائب رئيس جامعة عين شمس لشؤون التعليم والطلاب مجلس شؤون التعليم والطلاب بجلسته المنعقدة بتاريخ 11 يناير 2022م ، بحضور وعضوية أ.د.هشام عزمي ” أمين عام المجلس الأعلى للثقافة ” ، أ.د.شريف حماد وزير البحث العلمي السابق والعميد الاسبق لهندسة عين شمس و أ.د. أحمد رفعت عميد كلية العلوم الأسبق بالإضافة إلى القامات العلمية من السادة الأفاضل الأعضاء الدائمون بالمجلس وذلك بتقنية الفيديو كونفرانس.
وقد افتتح سيادته المجلس بتوجيه الشكر للسادة أ.د.عمداء ووكلاء الكليات لشؤون التعليم والطلاب على الجهود المبذولة في أعمال الامتحانات بمراعاة كافة الإجراءات الاحترازية حرصا على كافة أطراف العملية التعليمية .
كما توجه سيادته بترحيب المجلس الموقر باستضافة السيدة أ.د. إسراء عبد السيد – الأستاذ بكلية الألسن ومدير معهد كونفوشيوس بالجامعة لدورها البارز من خلال التعاون مع جمهورية الصين الشعبية بما يثري أعمال تطوير الخدمات والأنشطة الطلابية المتنوعة ، وقد خص بالذكر النشاط البارز لفريق كورال الجامعة المميز (روح الشرق) والذي أصبحت أعماله تتداول محليا ودوليا وبالأخص في جمهورية الصين الشعبية ، مع توجيه خالص الشكر للسيد أ.د. تامر راضي ” رئيس قسم الاقتصاد بكلية التجارة ومستشار نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب للأنشطة الطلابية ” وفريق العمل القائم على تدريب فريق الكورال والذي تكلل بتمثيل الفريق المتميز للجامعة في المحافل الرسمية للدولة وعلى رأـسهـا مشاركة الكورال تحت رعاية أ.د. محمود المتينى ( رئيس الجامعة ) بفاعليات منتدى شباب العالم في نسخته الرابعة بمدينة شرم الشيخ والذى يعقد تحت الرعاية الكريمة لفخامة الرئيس / عبد الفتاح السيسي .. وقامت السيدة أ.د.إسراء عبد السيد بدورها بتوجيه خالص الشكر والتقدير للسيد أ.د.نائب رئيس الجامعة ورئيس المجلس لاستضافتها لحضور المجلس الموقر مع اعتزامها بذل المزيد من الجهد لتحقيق التعاون بين الجامعة وجامعات جمهورية الصين الشعبية بما فيه النفع العام للجامعة والطالب.
كما نوه سيادة النائب عن الجهود المستدامة لجامعة عين شمس لتطوير العملية التعليمية والابتكار لمواكبة أحدث الأساليب والتقنيات في هذا المجال والتي تتماشى مع مستجدات الوضع العالمي الحالي والتي تبلورت في التعاون مع منصة المعهد الدولي للتعلم عن بعد IIOE تحت رعاية منظمة اليونسكو UNESCO-ICHEI وشركائنا من مؤسسات التعليم العالي في قارتي أفريقيا وآسيا والذي يوفر من خلال منصته الالكترونية حزمة من البرامج والمقررات والدورات التدريبية ذات الصلة بتكنولوجيا المعلومات والاتصالات بالتعاون مع الجامعات الشريكة وتحت إشراف فريق من خبراء التعليم الالكتروني الدوليين.
كما هنأ ســيادته أ.د. محمود المتينى ( رئيس الجامعة ) بافتتاح المعهد الوطني المصري للتعلم عن البعدIIOE Centre National بجامعة عين شمس بالتعاون مع اليونسكو UNESCO – ICHEI مثمنا جهود أ.د. منى عبد العال ( المدير التنفيذي لإدارة تطوير التعليم بجامعة عين شمس ) في هذا التعاون .
كما هنأ ســيادته كلا من : أ.د. منى عبد العال ( المدير التنفيذي لإدارة تطوير التعليم بجامعة عين شمس ) لحصدها جائزة المركز الاول كأفضل مقرر الكترونى و أ.د. داليا يوسف ( مدير الوحدة المركزية للتعليم الإلكترونى بجامعة عين شمس ) لحصدها جائزة المركز الثاني كأفضل مقرر الكترونى من المركز الدولي للابتكار في التعليم العالي التابع لليونسكو
ثم استعرض المجلس الخطة الزمنية المقترحة الوحدة المركزية للقياس والتقويم بشأن أعمال الامتحانات بهدف توحيد معايير وضوابط منظومة الامتحانات لقطاعات كليات الجامعة المختلفة من قبل ادارة تطوير التعليم بالجامعة وذلك في سبيل تطوير منظومة الامتحانات بما يضمن العدالة والشفافية وإمكانية قياس المهارات والجدارات المطلوب توافرها بخريجي القطاعات المختلفة استكمالا لأعمال تطوير الخدمات المقدمة لكافة أطراف العملية التعليمية.
ثم أشاد سيادة النائب بكلية الآثار لتشكيلها للجنة الشكاوى والمقترحات لفحص أي شكاوى طلابية لاتخاذ الاجراء المناسب بشأنها امتداداً لجهود قطاع شؤون التعليم والطلاب في هذا الإطار بما فيه مصلحة الطالب.
وقد اعتمد المجلس مواعيد الامتحانات التكميلية والمعادلة لعام 2022 ببعض كليات الجامعة مع التوصية بالاعلان عن تلك المواعيد على المواقع الالكترونية للكليات بشكل دوري بما يضمن الوصول للفئات المستهدفة من الطلاب.
وانتهت الجلسة بمتابعة إعمال اللجنة المنوط بها تطوير وتحديث لوائح الجامعة التعليمية بما يتماشى مع القرارات المنظمة واللوائح الاسترشادية وقانون تنظيم الجامعات ، والتأكيد على أهمية تضافر كافة الجهود تحت إشراف قطاع شؤون التعليم والطلاب لصالح الطلاب .
وأخيراً.. أوصى المجلس كليات الجامعة برعاية الخريجين وتقديم كافة الخدمات لهم حفاظاً على الرابطة بينهم وبين جامعتهم الأم .