مدير التحرير : اميرة الحسيني

أردوغان:هدفنا هو خلق تركيا مستقلة تماما في مجال الصناعات الدفاعية”

: تركيا:محمد فوزي

كتب: تركيا:محمد فوزي

تركيا:محمدفوزي

قال رئيس الجمهورية السيد رجب طيب أردوغان، في كلمة له خلال مشاركته في مراسم إطلاق سفينة الاختبار والتدريب “تي جي غي أفق” ودخولها الخدمة، إن ” الأحداث التي جرت في منطقتنا خلال السنوات العشر الماضية أظهرت مجددا أنه لا يمكن للدول التي لا تستطيع تحقيق استقلالها في مجال الصناعات الدفاعية أن تتطلع إلى المستقبل بثقة”.

شارك الرئيس أردوغان، في مراسم إطلاق سفينة الاختبار والتدريب “تي جي غي أفق” ودخولها الخدمة، التي أقيمت في ترسانة اسطنبول البحرية، والقى كلمة بهذه المناسبة أعرب خلالها عن بالغ امتنانه وسعادته بالتواجد مع الضيوف في اليوم الذي دخلت فيه سفينة “تي جي غي أفق” الخدمة وهي السفينة الأولى من نوعها في تركيا.

” تركيا تدين بقدرتها على اتخاذ جميع الخطوات التي تتطلبها مصالحها الوطنية في كافة المجالات للتقدم الذي أحرزته في مجال الصناعات الدفاعية”

أعرب الرئيس أردوغان عن أمله في أن تعود سفينة “أفق” بالخير والفائدة على جهاز المخابرات الوطني التركي، مشددا على أنه يومن بأنها ستساهم بشكل كبير في تنفيذ أنشطة تركيا الأمنية والاستخبارية بأكثر الطرق فعالية في البحار، مضيفا ” لا نريد الاستيراد من الخارج بعد الآن، الحمد لله تعالى لقد وصلنا إلى هذه الأيام من خلال العمل بتصميم ومثابرة منذ عام 2004، عندما أعلنا أن مشاريعنا ستكون محلية ووطنية. إن الأحداث التي جرت في منطقتنا خلال السنوات العشر الماضية أظهرت مجددا أنه لا يمكن للدول التي لا تستطيع تحقيق استقلالها في مجال الصناعات الدفاعية أن تتطلع إلى المستقبل بثقة. لقد أصبحت تركيا صانعة قرار ومحبطة للألاعيب القذرة في منطقتها، وذلك بفضل الأشواط التي قطعتها في مجال الصناعات الدفاعية. إن هذا النجاح الذي حققته تركيا أصبح أملا للشعوب والمجتمعات المضطهدة والمظلومة في جميع أنحاء العالم”.

وشدد على أن تركيا تدين بقدرتها على اتخاذ جميع الخطوات التي تتطلبها مصالحها الوطنية في كافة المجالات للتقدم الذي أحرزته في مجال الصناعات الدفاعية، واستطرد قائلا: ” الحمد لله، نصمم ونطور ونصنع ونستخدم الأنظمة التي نحتاجها في مجالات واسعة بدءا من المركبات الجوية والبرية والبحرية غير المأهولة ومرورا بطائرات الهليكوبتر والأسلحة والذخيرة وصولا إلى الصواريخ وأنظمة الدفاع الجوي والحرب الإلكترونية. بالإضافة إلى ذلك، يتزايد عدد الدول التي تستخدم منتجات صناعة الدفاع التركية يومًا بعد يوم. ونتوقع أن تتجاوز صادراتنا في مجال الدفاع والطيران 4 مليارات دولار”.