الاتصالات : نسعى لتوفير 1500 فرصة عمل لشباب الصعيد

كشفت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، عن خطتها لزيادة حجم التوسع في المشروعات التكنولوجية في صعيد مصر، وفق خطة الدولة بهدف توفير فرص عمل مباشرة للشباب، من خلال عدة محاور شملت توفير فرص تدريب للشباب وخريجي الجامعات في محافظات الصعيد خلال تجمعات تكنولوجية في الجامعات بني سويف والمنيا وسوهاج وأسيوط والوادي الجديد وأسوان، عبر منصات رقمية.

وقال المهندس سامح الملاح، الرئيس التنفيذي لشركة واحات السيليكون التابعة لوزارة الاتصالات والمسئولة عن مشروع المناطق التكنولوجية، إن وزارة الاتصالات تسعى إلى خلق مجتمع رقمي متكامل من خلال تنفيذ مشروعات مصر الرقمية، مشيرًا إلى أن الاهتمام بالصعيد على أجندة أولويات الحكومة.

واضاف الملاح ،  إلى أن هناك مشروعات تكنولوجية قائمة تشمل المناطقتين التكنولوجيتين بالصعيد ببني سويف وأسيوط الجديدة، وأيضًا إنشاء مراكز للإبداع والابتكار للشباب وخريجي الجامعات وتوفير بيئة جيدة للابتكار والإبداع وريادة الأعمال.

مشيرا الى  أن توفير فرص عمل مباشرة أحد أهداف مشروع المناطق التكنولوجية منذ إنشائها، لافتًا إلى أن منطقتي بني سويف وأسيوط وفرتا حوالي 3.5 ألف فرصة عمل مباشرة للشباب، وجارٍ العمل علي خلق وتوفير نحو 1500 فرصة عمل جديدة، بالتعاون مع الشركات العالمية العاملة في المنطقتين، ومن خلال عقد ملتقى للتوظيف والتدريب خلال العام الجاري.

ونوه بأن منطقة بني سويف وفرت نحو ألف فرصة عمل، في حين أن منطقة أسيوط وفرت نحو 2500 فرصة عمل حتى الآن، وهناك نية للتوسع في منطقة بني سويف من خلال استضافة أحد مراكز خدمة العملاء لشركات عالمية، ما سيؤدي إلى زيادة نسبة إشغالات المنطقتين لتتجاوز 75% بنهاية النصف الأول للعام الجاري.